وأعلن رئيس الوزراء السابق، توني أبوت، في سبتمبر عام 2015 أنه سيتم إعادة توطين اللاجئين البالغ عددهم 12 ألف لاجئ في أسرع وقت ممكن، لكن بعد أقل من أسبوع، ترك أبوت منصبه وخلفه رئيس الوزراء مالكولم تورنبول.