ونقلت المريضة، وهي معلمة تبلغ من العمر 35 عاما، إلى قسم الطوارئ في مستشفى لطيفة بعد أن عانت من آلام شديدة في البطن، يوم الجمعة الماضي، وقد أجريت لها العملية في اليوم ذاته.

وأشارت الاختبارات الأولية إلى انخفاض في ضغط الدم وارتفاع النبض وانخفاض مستويات الهيموجلوبين في جسم المريضة، الأمر الذي استوجب تدخلا جراحيا لإنقاذها.

وقالت الدكتورة أمل القدرة، رئيسة قسم أمراض النساء والتوليد في المستشفى: “أظهر الفحص أن الورم كان يتراوح بين 35 و40 سم، مما تسبب في ضغط كبير على أجهزة المريضة بما في ذلك الرئتين، بشكل خطر”.