وفي 16 نوفمبر الجاري تمّ تقديم شكوى ضدّ مجهول لمفوضيّة شرطة روان، حيث تقيم عياري، بتهمة التهديد والشتم، بما فيه التهديد بالقتل، بحسب ما أوضح محاميها جوناس حداد والنيابة.

وبحسب المحامي، فإنّ عياري تتعرّض منذ أشهر إلى مضايقات من خلال رسائل عبر “فايسبوك” و”تويتر”، وأخرى تصل إلى جهازها للردّ الآلي ومن أشخاص يدقّون جرس بيتها.

وتحدّثت عياري في الشكوى عن نعتها بـ”العاهرة” وبأنّها “مأجورة من اليهود والصهاينة”. وأضافت أنّ “البعض يقول إنّه عليّ أن أنتحر وأنّ رمضان بريء من الوقائع التي رفعت شكوى بشأنها”.

ويجري التحقيق في باريس في اتّهام طارق رمضان، حفيد حسن البنا مؤسّس جماعة الإخوان في مصر، بـ”الاغتصاب والاعتداء الجنسي والعنف والتهديد بالقتل” بعد رفع امرأتين إحداهما عياري شكوى ضدّه.