وعانى بعض البرلمانيين من صعوبة في الدخول للبريد الإلكتروني مساء الجمعة، قبل أن تأتي البلاغات عن المشاكل التي واجهوها السبت.

وقال متحدث باسم مجلس العموم البريطاني إن خبراء أمنيين في البرلمان، اكتشفوا محاولات غير مرخصة للدخول إلى حسابات البرلمان.ونقلت صحيفة التلغراف عن المصدر ذاته، إنه يجري التحقيق في هذا الأمر بتنسيق مع المركز الوطني البريطاني لمكافحة الجرائم الإلكترونية.

يأتي الهجوم الإلكتروني بعد أيام من ظهور تقارير عن انتشار كلمات العبور السرية لأعضاء البرلمان على الانترنيت، بعد أن استطاعت جماعة قرصنة إلكترونية من الحصول عليها.