واكد المتحدث الأمني لوزارة الداخلية ان هذه العملية تمت اثر ورود بلاغ يشتبه في إظهار “المسلح” للتأييد والانتماء لتنظيم داعش الإرهابي، كما أوضح أنه “عند محاولة رجال الأمن القبض عليه بادر بالمقاومة وإشهاره لسلاح كان يحمله بحوزته، مما اقتضى التعامل معه وتحييد الخطر الذي كان يمثله، مما أسفر عن مقتله دون تعرض أي شخص من الموجودين في المكان لأي أذى، والقبض على شخص كان برفقته وضبط السلاح الذي بحوزته”.

وأضاف أن الجهات الأمنية لا تزال تواصل إجراءات التحقيق.