وأضاف أن المحادثات بشأن سوريا ستناقش الحكومة الانتقالية ومراجعة الدستور والانتخابات المقبلة، وستركز على وقف إطلاق النار ومحاربة تنظيم داعش وزيادة المساعدات الإنسانية.

وأوضح دي ميستورا: “المشاورات مستمرة بشأن قائمة الدعوات لمحادثات جنيف بشأن سوريا وسنبدأ بإرسال هذه الدعوات الثلاثاء”.

وأشار المبعوث الدولي إلى أن “الجزء الأول من محادثات جنيف بشأن سوريا سيستمر بين أسبوعين إلى 3 أسابيع”.

وتابع: “نتوقع الكثير من الانسحابات خلال مباحثات جنيف بشأن سوريا”.