وقالت الشرطة البريطانية إن الرجل كان يخطط للقيام بعمل إرهابي في طريق وايتهول، حيث توجد وزارات وسط لندن، وقد أغلقت الشرطة البوابات الرئيسية للبرلمان بعد الحادث.

وأفاد شهود عيان في المكان أن “عناصر الشرطة ثبتوا الرجل على الأرض”، وأوضح شاهد آخر أن “ثلاثة سكاكين” كانت على الأرض، وفق ما ذكرت وكالة “فرانس برس”.

وشددت الشرطة البريطانية إجراءاتها الأمنية حول البرلمان، بعد أن صدم مهاجم يقود سيارة دفع رباعي المشاة على جسر ويستمنستر في 22 مارس، قبل أن يطعن شرطيا حتى الموت داخل بوابات البرلمان. وقتلت الشرطة المهاجم وهو خالد مسعود