وستدلي مغنية البوب سويفت بشهادتها في المحكمة، حيث اتهمت مولر بالإمساك بمؤخرتها من تحت ملابسها قبيل حفله لها في دنفر في جوان عام 2013.

وقال سويفت في وصف الحادث: “لم يكن حادثا، كان مقصودا تماما”

وقال ميلر البالغ من العمر 55 عاما إنه بدأ برفع دعوى ضد سويفت بالافتراء عليه، والضغط على محطة كيجو أف أم الإذاعية لطرده من وظيفته التي كان يتقاضى فيها 150 ألف دولار سنويا.

ورفعت سويفت دعوى مقابله تتهمه بالاعتداء الجنسي عليها، لتنضم إلى ملف القضية.

وأنكر مولر وقوع أي شيء غير لائق من جانبه خلال لقاء قصير وراء الكواليس مع سويفت بينما كانت تقف بجانبه صديقته.